العودة   منتديات فلسطين المستقبل > εïз الأقسآم الأُسرية εïз > ○ ●شؤون الأُسرة و المنزل

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم بيـآنـآتيَ/10-29-2017, 07:52 AM   #1

حـ,ـكـ,ـآيـ,ـهـ,ـ ۅطـ,ـنـ,ـ
فَلسفہ'ةَ گيبُورد ♪ ‏

الصورة الرمزية حـ,ـكـ,ـآيـ,ـهـ,ـ ۅطـ,ـنـ,ـ

حـ,ـكـ,ـآيـ,ـهـ,ـ ۅطـ,ـنـ,ـ غير متواجد حالياً

عضَويتي َ : 11403
تسجيليّ : Mar 2011
مُشآركاتيّ : 11,756


Question كيف يؤثّر الكذب على العلاقة الزوجية ؟

إنّ بعض الخلافات الزوجية تكون عابرة وتتم المصالحة بين الشريكين لتخطي مثل تلك الخلافات، لكن هناك مشكلات أخرى قد تقع بينهما ولا يستطيعان تجاوزها بسهولة،

ومنها ما يتعلّق بالكذب، فأحياناً تضطر الزوجة لإخفاء الحقائق والكذب على زوجها دون أن تدرك تأثير ذلك، لذا من المهم جداً أن تنتبه الزوجة من الكذب على زوجها لكي لا تسبب لنفسها الأذية التي قد تؤدي إلى الطلاق.

فما هو التأثير السلبي للكذب على الزوج

وكيف يسبّب خللاً ما في العلاقة الزوجية؟

فقدان الثقة:

إذا لجأت الزوجة إلى الكذب على زوجها لاعتقادها بأنها ستتجنّب مشكلة ما لا تدرك أنها في الحقيقة توقع نفسها في مشكلة أكبر، إذ إنّ الكذب سيؤدي إلى انعكاس سلبي على العلاقة الزوجية، وذلك بسبب فقدان الثقة بينهما فتهتز علاقتهما ما يخلق جواً من الخلاف والتشنجات التي تنعكس سلباً على الزوجين، وذلك يدفع الزوج إلى الشك في زوجته وعدم ائتمانها على أي شيء فينفر منها ويحاول الهروب والابتعاد قدر الإمكان عنها.

صعوبة التواصل:

إنّ كذب الزوجة على زوجها يؤدي إلى صعوبة في التواصل الفكري بينهما معاً، وهذا ما يخلق جواً متوتراً ويزيد حدة الخلافات فتتراكم المشاكل بينهما، علماً بأنّ من الضروري جداً أن يتواصل الشريكان لخلق جو رومانسي وإضفاء روح إيجابية على المنزل، لكن حين تكذب المرأة على زوجها ستفتقد هذه الأمور التي يحل مكانها ما هو سوداوي.

تربية الأولاد:

كلّما توترت العلاقة بين الزوجين انعكس ذلك سلباً على الأولاد، أي في علاقة الأولاد بعضهم ببعض وعلاقة الأولاد بالأهل، كما يصبح لديهم سلوك عدائي مع رفاقهم في المدرسة. وإذا كذبت المرأة على شريكها فستتوتر العلاقة الزوجية بينهما، وبالتالي سيتوتّر الأولاد وسينمون في جوّ من الخلافات. وقد يصبح الصغار يقلّدون أهاليهم بالكذب.

توتّر العلاقة الزوجية والأجواء العائلية:

إنّ الكذب على الزوج يوتّر العلاقة الزوجية ما يشنّج أجواء العائلة ككل فتفتقر للاستقرار الأسري ويغيب الاحترام، المحبّة، الودّ والألفة ويصبح البرود العاطفي هو المسيطر، فيبحث حينها كل أفراد الأسرة عن الأمان خارج المنزل والعائلة لعلهم يعثرون عليه، كما يدخلون في مرحلة اكتئاب جرّاء الحالة النفسية العصيبة التي يمر بها.

تفكك الأسرة والطلاق:

إنّ السبب الآنف ذكره لتوتر العلاقة الزوجية يؤدي إلى تفكك الأسرة أو الطلاق، وهذا ما يهدم الحياة الزوجية.




 

 

 


 

  انشر

 
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by